مشروع مرسوم لتشجيع تقديم الاستقالة الطوعية للعمال المتجاوزين 50 عاماً 02-09-2010

أعدت وزارة الصناعة مشروع مرسوم لمنح حوافز تشجيعية للعمال الذين تجاوزت أعمارهم الخمسين سنة وخدماتهم أكثر من 30 سنة بهدف تشجيعهم على تقديم استقالاتهم بشكل طوعي، كما ذكرت صحيفة الثورة.

وبينت الوزارة أن هذا الأمر سيوفر على مستوى وزارة الصناعة بحدود 4 مليارات و47 مليون ليرة سورية حيث يبلغ عدد العمال الذين تنطبق عليهم الشروط 6467 عاملاً.‏

ويهدف مشروع المرسوم حسب الأسباب الموجبة له إلى استقطاب عمالة جديدة حديثة السن وبرواتب أقل في سبيل تحسين وضع المنتج بتكاليف منخفضة والوصول إلى تكاليف مثالية من أجل تحقيق المنافسة علماً أن الوفر الذي سيتحقق سيكون بعد استبعاد كلفة العمالة البديلة.‏

وتشمل الحوافز والمزايا التي سيستفيد منها العمال الذين يرغبون بتقديم استقالاتهم أولاً منح راتب ثلاثة أشهر عن كل عام من المدة المتبقية للوصول إلى سن التقاعد وفق الحد الأقصى لسقف الفئة وتتحمل الجهة المعنية تكاليف العلاج للعامل حتى بلوغه سن التقاعد.

وكانت وزارة الصناعة وجهت بطلب تنظيم استبيان لحصر عدد العاملين الذين يرغبون طوعاً بتقديم الاستقالة وتنطبق عليهم الشروط.‏

وترى الوزارة أن هذا المرسوم أحد الحلول المطروحة لحل مشكلة العمالة الفائضة لدى الشركات إضافة للعمالة المريضة التي تشكّل عبئاً على تكاليف الانتاج دون تقديم أي عمل.‏

اعادة نشر بواسطة محاماة نت

تكلم هذا المقال عن : نصوص و مواد مشروع مرسوم لتشجيع تقديم الاستقالة الطوعية للعمال المتجاوزين 50 عاماً في سوريا