حقوق المطلقة للزوجة المقيمة في الإمارات – قوانين و أحكام

الزوج و الزوجة لا يحملان الجنسية الإماراتية

السؤال : زوجة اردني ومقيمين في الامارت ويوجد ثلاث ابناء اصغرهم بعمر السنة يريد الزوج تطليقها ما هي حقوقها من ناحية النفقة والحضانة وهل تستطيع رفع دعوى قضائية في الامارات مع العلم ان عقد القران قد تم في الاردن وما هي الاجراءات اللازمة للمطالبة بمسكن ونفقة للابناء والام وهل توجب المحكمة الزوج بدفع نفقة على حسب دخله الشهري ام لها مبلغ محدد .

الإجابة حسب محاماة نت : عزيزتي طالما وقع الطلاق يمكن لك السفر مجددا الى الأردن و لم يبقى لكي اي داعي للتواجد في الإمارات , و يمكن رفع قضية حسب القانون الأردني في دولة الأردن الا وهو مكان إنشاء عقد الزواج , و بكل تأكيد يمكن استحقاق نفقة و كل التفاصيل المذكورة , لكن اود أن اشير الى انه يمكن التقدم بطلب للطلاق في المحاكم الإماراتية , و بالنسبة للنفقة و الحضانة يمكن التعامل بناء على قانون الوافدين ,

و إشير أن احكام الشريعة الإسلامية لا تتبدل من دولة الى دولة , و تطبق كافة الأحكام الشرعية , و الإستناد الى قانون الوافد , و هناك قانون في الإمارات يتعلق بطلاق الوافدين , و ايضا بالنسبة للنفقة الزوجية يتم تقديرها لعدة قياسات , عدد الأطفال و الدخل الشهري و غير ذلك و يمكن التوجه لمحامين او مراجعة قسم الخدمات لدينا للمزيد من الإستفسارات و نتمنى اضافة معلومات أكثر عن السؤال

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : حقوق المطلقة للزوجة المقيمة في الإمارات – قوانين و أحكام
شارك المقالة

1 تعليق

  1. بواسطة mohamah
    تم إدراج الإجابة بواسطة محاماة نت – و نتمنى تقديم معلومات أوفى عن السؤال لغاية طرح إجابة أكثر توسع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني.