هل توجد فتره زمنيه لسقوط الحكم الذي لم يتم تنفيذه؟

السؤال :

زوجتي عندها حكمين علي وتبي ترجع البيت؟ غريبه صح؟ مع العلم تم استئناف الاحكام وصارت عكسيه بدلا من 450 دينار رفعها القاضي الى 900 دينار لنفقه الاولاد والقضيه الثانيه اخر الشهر… هل اذهب للتميز؟؟ الرجاء الافاده…

الاجابة :

بالإشارة الى الموضوع اعلاه ، و عطفا على طلبكم الرأي القانوني بخصوص مدي جدوي التمييز في قضايا النفقة ، نحيطكم علما بأنه :-

محكمة التمييز هي محكمة قانون وليس محكمة موضوع فإنها تحاكم الحكم أي يجب لكي تطعن علي الحكم الصادر ضدك بالتمييز أن يكون الحكم مشوبا بالخطأ في تطبيق القانون أو القصور في التسبيب مما أدي إلي الفساد في الاستدلال أو أن يكون هناك إخلال بحق الدفاع أو مخالفة الثابت بعيون الأوراق والمستندات التي قدمت فإذا ثبت ذلك أمام محكمة التمييز فإنها تمييز الحكم وتعيد الأوراق لمحكمة الأستئناف للفصل فيها مرة أخري علي ضوء الحكم الصادر منها أو هي تتصدي للفصل في الطعن الماثل أمامها بصفتها محكمة أستئناف .

وحيث عن سؤالكم عن سقوط الأحكام الصادرة في النفقات فنحطيكم علما أن النفقات لا تسقط بالتقادم وفقا لنص المادة ( 163 ) من قانون الأحوال الشخصية رقم ( 51) لسنه 1984 والتي يجري نصها على :-
” تعتبر نفقة العدة دينا في ذمه الرجل من تاريخ وجوبها لا تسقط إلا بالأداء أو الإبراء – ويراعى في فرضها حالته يسراً وعسراً “

هذا ما رأيناه والله أعلي وأعلم ،

اعادة نشر بواسطة محاماة نت .

تكلم هذا المقال عن : التمييز في قضايا النفقة – القانون الكويتي