القرصنة الصحافية اعتداء على قانون الملكية الفكرية

إعادة نشر بواسطة محاماة نت 

قالت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، إن قانوني حماية الملكية الفكرية وحقوق المؤلف في الإمارات يحميان الفكر قبل المنتجات، مؤكدة أن قرصنة المحتوى الصحافي تعد اعتداء على قانوني الملكية الفكرية وحق المؤلف.

عقوبات بالغرامة والحبس والإغلاق، لمنتهكي «الملكية الفكرية».
وأشارت إلى أن إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية التابعة لها، ستتخذ الإجراءات القانونية تجاه الجهات التي يثبت اعتداؤها على حقوق المؤلف، أو القيام بأي ممارسات من شأنها مخالفة القانون.

وقال مدير إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية بالدائرة، إبراهيم بهزاد، إن «قانون حماية حقوق المؤلف في الإمارات يحمي حقوق المؤلف، كما يحمي العلامات التجارية من الاعتداء على حقوق أصحابها»، مشيراً إلى أن «حماية حقوق الملكية الفكرية وحقوق المؤلف تتضمن أيضاً منع الاعتداء على حقوق الأفراد الفكرية، سواء كانت نصوصاً أو مشروعاً فكرياً، أو مقالاً أو ابتكاراً».

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

وأضاف بهزاد أن «الدائرة ستخالف أي جهة يثبت اعتداؤها على حقوق المؤلف، كما أنها ستنسق مع الدوائر الحكومية والهيئات المختصة في الدولة لمنع الاعتداء على العلامات التجارية والمحتوى للمؤسسات العاملة في دبي»، لافتاً إلى أنه لا يجوز نقل المحتوى من وسيلة إعلام ونشره عبر وسائل أخرى من دون موافقة جهة النشر صاحبة هذا المحتوى.

وحذر من أنه سيتم استدعاء أي جهة يثبت قيامها بقرصنة المحتوى الصحافي لوسائل إعلام مرخصة تعمل في دبي.

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : عقوبة القرصنة الصحافية في دولة الإمارات