متى يكون حجب الميراث ومن هم الذين تحجب عنهم المواريث وهل يمكن ازالة اسباب الحجب؟

إعادة نشر بواسطة محاماة نت 

الحجب ينقسم إلى قسمين :

1- حجب بالوصف : وفيه فقد الوارث شرطاً من شروط الميراث، أو وجد عنده مانع من موانع الميراث ( اختلاف الدين والقتل والردة ).

2- حجب بالشخص : هو أن يكون بعض الورثة محجوبا بشخص آخر.

(المحروم والمحجوب ) وأوضح أن هناك فرق بين المحروم والمحجوب :

*المحروم : ممنوع من الميراث؛ لقيام أحد موانع الإرث به ، موضحا أن وجوده كالعدم، فلا يحجب غيره ، كما لا يعصب غيره .

فعلى سبيل المثال: مات رجل ، وله ابن، قد ارتد عن الإسلام قبل وفاة أبيه.

ففي هذه الحالة ، وجوده كعدمه في الميراث ؛لأنه محروم لا يرث ؛ لأنه ارتكب مخالفة كبيرة .

وأيضا في حالة وجود ابن الزنا لا يرث الرجل ؛لأنه محروم.

وأيضا في حالة القتل ، إذا افترضنا أن إنسان مات عن ابن قاتل لأبيه ، وأما وبنتا وأختا ؛ فيكون للأم السدس ، وللبنت النصف ، والأخت الباقي تعصيبا ، أما الابن فهو محروم من الميراث.

ونفس الأمر لأولاده؛ لأنه إذا كان الأصل محروما من الميراث ، فإن الفرع محروم من باب أولى .

وعلى سبيل المثال : مات وترك ابنا قاتلا لأبيه ، وأبناء الابن القاتل وأخ .

فتكون التركة للأخ ، ولا يرث الابن وأولاده وفقا للقاعدة ( لا يرث الأبعد مع وجود الأقرب ) ، بالإضافة إلى أن القتل مانع من موانع الميراث ؛ لقوله “صلى الله عليه وسلم”: ( القاتل لا يرث )، ووفقا للقاعدة الفقهية ( من استعجل شيئا قبل أوانه عوقب بحرمانه ). *المحجوب : له وجود معتبر ، فيحجب غيره .

فالأخوة يحجبون بالأب، ومع ذلك يحجبون الأم من الثلث إلى السدس.

(أنواع الحجب )واستعرض أنواع الحجب ، مشيرا إلى أنها نوعان :

1- حجب نقصان : هو منع الشخص من سهم أكثر إلى سهم أقل منه، كحجب الأم من الثلث إلى السدس ؛ لوجود الفرع الوارث ، أو الجمع من الأخوة .

فعلى سبيل المثال: ( ماتت ، وتركت أما وأخا وابن أخ ) ، فيكون للأم الثلث؛ لعدم وجود فرع وراث ، والأخ الباقي تعصيبا ، ولا شيء لابن الأخ . أما في حالة إذا ماتت وتركت أما وأخوين.

فإن الأم في هذه الحالة محجوبة نقصان؛ لأنها ستأخذ السدس بدلا من الثلث؛ وذلك لوجود فرع وراث اثنين أو أكثر.

2- حجب الحرمان : هو منع وراث من الإرث أصلا، أو هو حجب عن كل الميراث مع قيام الأهلية للإرث ؛ لحجب ابن ابن بالابن وبنت الابن بالبنتين. ونوه أن الورثة بالنسبة لحجب الحرمان قسمان :

• قسم لا يحجب أبدا ، وإن جاز أن يحجب حجب نقصان، وهم ( الابن والبنت والأب والأم والزوج والزوجة ).

• قسم يرث في حالة ، ويحجب في حالة ، مثل الأخت الشقيقة ، تحجب بالفرع الوارث المذكر حجب حرمان ، بنات الابن مع وجود البنت ، يمكن أن تحجب حرمان أو نقصان.

وعلى سبيل المثال: ( مات وترك بنات وابن ابن وبنت ابن وابن ابن ابن )، فيكون للبنت الثلثين، والباقي تعصيبا؛ لابن الابن، أما بنت الابن وابن ابن ابن لا يأخذون شيئا ؛ لوجود من هو أعلى منهما في الدرجة. وبين أن الأشخاص أصحاب الفروض لا يحجبون حجب حرمان مطلقا ، ولكن يحجبون حجب نقصان ، وذلك لقوله “صلى الله عليه وسلم “(ألحقوا الفرائض بأهلها فما بقي فلأولى رجل ذكر ). و

استعرض بعض الأمثلة على أنواع الحجب :-البنت : لا تحجب حجب حرمان مطلقا ، وإنما حجب نقصان مع وجود أخت أو أخوات.

– الأب : حجب نقصان.

– الأم : حجب نقصان.

– الأخ : حجب حرمان ؛ لوجود الفرع الوارث المذكر. – العم : حجب حرمان؛ لوجود الفرع الوراث المذكر.

تكلم هذا المقال عن : شرح موجز لمسألة حجب الميراث