طريقة التبليغ عن جريمة الابتزاز الجنسي الالكتروني

محمد فاروق
من المعروف أن جرائم الابتزاز منتشرة بشكل كبير في جميع الدول التي وصلت إليها التكنولوجيا بشكل عام، و تزدهر تلك الجريمة في الدول التي لم تدرك المخاطر الحقيقية من انتشار وسائل التطور المعلوماتي و التكنولوجي بين الأفراد وأيضا لم تنشر كيفية الاستخدام السليم لتلك الوسائل و ذلك كنوع من الحماية العامة من سوء التصرف أو الاستخدام الخاطئ للتكنولوجيا، لنرى الشعب المصري الأكثر استخداما للانترنت ،لذلك الشرطة هي الباب الرئيسي التي يجب أن يطرقه أي ضحية ابتزاز من مصر أو خارجها.

يتوجب التفرقه بين ضحية الابتزاز الذي يعيش في مصر و ضحية الابتزاز الذي يعيش خارج مصر، بالنسبة للذين يعيشون داخل مصر تعد الشرطة كما اسلفنا هي صمام الأمان و يتوجب على اي فتاة او شاب يتعرض الى ابتزاز من مجرم داخل مصر او خارجها مباشرة ابلاغ الشرطة من أجل التصرف المباشر و ايجاد الحلول الفورية و محاولة وضع حد الى تلك الجريمة، فمن المعروف أن جمهورية مصر من أكثر الدول التي تطبق القانون و تمتاز بقضاء عادل و شرطة قادرة على التصرف ، أما بالنسبة الى ضحايا الابتزاز المتواجدين خارج مصر و الذين يتعرضون الى ابتزاز من مجرم يقطن في مصر يتوجب على الفور ابلاغ السفارة المصرية المتواجدة في دولة الضحية ، و يعد ابلاغ السفارة بمثابة ابلاغ للدولة المصرية لإنه السفارة هي جزء لا يتجزء من الدولة، و نشير أن السفارة ستقوم بدورها و ستصدر الشكوى الى الدوائر الشرطية المصرية .

نود أن نشير أن هناك جهة متخصصة لإستقبال الشكاوى المتعلقة بالجرائم الإلكترونية لدى إدارة مكافحة جرائم الحاسبات وشبكات المعلومات بمقر وزارة الداخلية بالقاهرة الجديدة او من خلال الإتصال على الخط الساخن للجرائم الإلكترونية و المنشور في مصر او من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة الداخلية المصرية .

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : جريمة الابتزاز الجنسي الإلكتروني وطريقة التبليغ عنها – مصر