شركات الطيران وتعويضات تأخر الرحلات
سعد بن عبدالله القاسم
محامي ومستشار قانوني
لم تسن القوانين لتكون منغصا لحياة الأفراد، وإنما سنت لتحافظ على النظام العام ولتضمن أن يعطى كل ذي حق حقه، لذلك من المفيد لنا كمسافرين أن نتعرف ولو بشكل مؤجز على اللوائح المنظمة لأي جهة خدمية نتعامل معه، إذ من شأن ذلك أن يعطينا نقاط قوة، بها نستطيع أن نحصل على خدماتنا على اكمل وجه، وفي نفس الوقت نواجه اي تقصير محتمل حيالنا بما يستوجبه من إجراءات.

خلف تفاصيل اللوائح والقوانين تختبئ عديد من الفوائد لنا، فليست ثمة لائحة في أي مؤسسة خدمية إلا وتحمل في طياتها ما يحفظ حقوق العملاء، وفي هذا المقال نحاول مسايرة ما صرحت به الخطوط الجوية السعودية من دعوتها للعملاء المتضررين من تأخر الرحلات أو إلغائها بالتواصل معها من أجل التعويض، حيث نجدها فرصة مناسبة كي نتعرض معا إلى أهم النقاط التي تحفظ على المسافرين على الخطوط السعودية حقوقهم.

من حقوق المسافر على الجهة الناقلة؛ إبلاغه قبل تأجيل أو إلغاء الرحلة بوقت كاف، ليس هذا فحسب بل تحملها كذلك تكاليف الإقامة له، وذلك لحين تحديد موعد بديل للإقلاع، في حين يضاف إلى ذلك حتمية تجديد الرعاية على الجهة الناقلة، في حال تجاوز الموعد الجديد للإقلاع مدة تتجاوز 6 ساعات، كما تلزم اللوائح الجهة الناقلة إصدار تقرير رسمي لعملائها الذين تسببت في تأخيرهم، وذلك كي يقدموه لجهة عملهم أو ما شابه ذلك، إن استدعى الأمر هذا.

الرعاية والمساندة من قبل الناقل الجوي لعملائه واجبة في حالة حدوث أي تأخير أو عدم انتظام في الجدول المقرر للرحلة، تلك الرعاية تبدأ من المشروبات والمرطبات في الساعة الاولى، مرورا بالوجبات ملائمة في الساعات التالية، وانتهاء بتحمل تكاليف الإقامة في فندق فضلا عن المواصلات منه إلى المطار والعكس وذلك في حال تجاوزت مدة التأخير ست ساعات.

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

يحق للعميل مطالبة الناقل الجوي اعتبار الرحلة كملغاة، في حال تأخرها عن وقتها المفترض لنحو ست ساعات، وفي هذا الحالة يسترد العميل قيمة تذكرته كاملة، كما يمكنه أيضا المطالبة بتعويض معنوي إضافي، إذا ما ترتب على تأخره هذا ضررًا ما يطول حياته أو عمله أو نحو ذلك.

شركات الطيران حول العالم في الغالب لن تلتفت إلى تعويضك عن ضرر التأخر؛ إلا إذا بادرت بنفسك مطالبًا بحقك، لذلك من الجيد ألا نتوانى عن بذل الجهد للمطالبة بذلك، ربما في المقام الأول ليس من باب تحصيل تعويض مالي أو ما شابه، وإنما من باب إثبات حالة ولفت نظر هذه الشركات إلى تحسين أدائها وخدماتها.

تحتم اللوائح المنظمة لعمل شركات الطيران في المملكة إبراز آلية شفافة وميسرة لاستقبال الشكاوى والرد عليها، لذلك إذا لم تجد ردًا أو اعتبارًا لشكواك فيمكنك التوجه بحالتك إلى إدارة حماية العملاء بالهيئة العامة للطيران المدني وسوف تتولى هذه الإدارة متابعة حالتك وألزام الناقل لتعويضك إن كان الحق معك.

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : التنظيم القانوني لتعويضات شركات الطيران في حال تأخر الرحلات – السعودية