ثلاث معايير هامة للتعسف في استعمال الحق

تنص المادة الخامسة من القانون المدني السوري على أن ” من استعمل حقه استعمالا مشروعاً لا يكون مسؤولاً عما ينشأ عن ذلك من ضرر ” .

وعددت المادة السادسة من القانون المدني السوري بعد ذلك الحالات التي يكون استعمال الحق فيها غير مشروع أو مشوباً بالتعسف , فنصت على ما يلي :

” يكون استعمال الحق غير مشروع في الأحوال التالية :
أ ـ إذا لم يقصد به سوى الإضرار بالغير .
ب ـ إذا كانت المصالح التي يرمي إلى تحقيقها قليلة الأهمية بحيث لا تتناسب البتة مع ما يصيب الغير من ضرر بسببها .
ج ـ إذا كانت المصالح التي يرمي إلى تحقيقها غير مشروعة” .

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

وعلى هذا فان استعمال الحق لا يعتبر تعسفاً إلا إذا اتخذ صورة من الصور الثلاث التي عددها القانون وهي :
1- قصد الإضرار بالغير ,
2- و رجحان الضرر رجحاناً كبيراً ,
3- وعدم مشروعية المصلحة التي يرمي صاحب الحق إلى تحقيقها .

1- قصد الإضرار بالغير :
يعتبر الشخص متعسفا في استعمال حقه إذا لم يستعمله إلا بقصد الإضرار بالغير , كأن يبني شخص حائطاً عالياً في ملكه لكي يحجب النور والهواء عن جاره .

ومادام الغرض الأساسي من استعمال الحق هو الإضرار بالغير فلا يؤثر في ذلك أن تتحقق منفعة عرضية لم تكن مقصودة .

ويتحمل المضرور عبء إثبات قصد الإضرار عند صاحب الحق , وله هذا الإثبات بجميع الطرق , ويمكن استخلاص هذا القصد من انعدام المصلحة أو تفاهتها .

2 ـ رجحان الضرر على المصلحة رجحانا كبيراً:
ويعتبر الشخص متعسفاً في استعمال حقه إذا كانت المصلحة التي يرمي إلى تحقيقها من استعمال حقه قليلة الأهمية , بحيث لا تتناسب إطلاقاً مع ما يعود على الغير من ضرر .

وهذا المعيار موضعي بحت , وهو يختلف عن سابقه بأنه لا يستند إلى ناحية شخصية لدى الحق .

3-عدم مشروعية المصلحة التي يرمي صاحب الحق إلى تحقيقها :
يعتبر الشخص متعسفاً في استعمال حقه إذا كان يرمي إلى تحقيق مصلحة غير مشروعة .

والمعيار هنا موضوعي ,.كأن يسرح رب العمل أحد عماله , لأنه التحق بنقابة من نقابات العمال .

ثانياً : جزاء التعسف في استعمال الحق :
يتمثل الجزاء على التعسف في استعمال الحق في التعويض عن الأضرار المترتبة عليه .
والتعويض قد يكون نقدياً , وقد يكون عينياً .

على أن تعويض الضرر الناتج عن التعسف ليس هو الصورة الوحيدة التي يتخذها الجزاء , فهناك جزاء وقائي يعتبر من خصوصيات نظرية التعسف , ويتمثل في منع صاحب الحق من أن يستعمل حقه على نحو تعسفي , فيحول ذلك بالتالي دون وقوع الضرر .

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : ثلاث معايير هامة للتعسف في استعمال الحق