أبرز الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان بالمملكة
هناك العديد من الاتفاقيات الدولية الأساسية لحقوق الإنسان يبلغ عددها تسعة اتفاقيات و يتفرع منها عدد تسعة بروتكولات اختيارية و تعد المملكة العربية السعودية بصفتها من أهم و أكبر الدول العربية طرف في خمسة اتفاقيات و ثلاثة بروتوكولات اختيارية منها و في المقال التالي سنتعرف على أبرز الأتفاقيات الدولية لحقوق الأنسان التي أنضمت لها المملكة العربية السعودية .

أولا .. الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري عام 1965ميلاديا

قامت السعودية بالأنضمام لتلك الأتفاقية في 23 من شهر سبتمبر عام 1997 ميلاديا و لكنها قامت بتقديم مجموعة من التحفظات أبرزها ما يلي :

– تحفظ بوجه عام على جميع الأحكام التي تتعارض بشكل أو بأخر مع الشريعة الإسلامية.

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

– تحفظ على المادة رقم (22) و التي تتعلق بإحالة أي نزاع إلى محكمة العدل الدولية بهدف الفصل فيه

ثانيا .. اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة عام 1979 ميلاديا

لقد قامت السعودية بالتوقيع و المصادقة على هذه الاتفاقية في تاريخ 7من شهر سبتمبر عام 2000 ميلاديا و لكنها قامت بتقديم مجموعة من التحفظات أشهرها ما يلي :

تحفظ بوجه عام على جميع الأحكام التي تتعارض بشكل أو بأخر مع الشريعة الإسلامية.

– تحفظ على الفقرة (2) من المادة (9) و المتعلقة بالمساواة بين الأبوين بشأن جنسية الأطفال.

– تحفظ على الفقرة (1) من المادة (29) و التي تتعلق بإحالة النزاع بين الدول الأطراف بشأن تفسير أو تطبيق الاتفاقية إلى محكمة العدل الدولية .

ثالثا ..اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة عام 1984ميلاديا

لقد قامت السعودية بالتوقيع و الأنضمام لهذه الاتفاقية في تاريخ 23 من شهر سبتمبر عام 1997 ميلاديا و لكنها قامت بتقديم مجموعة من التحفظات أشهرها ما يلي :

– تحفظ على المادة (20) و ذلك لأنها لم تقوم بالأعتراف نهائيا بصلاحيات لجنة مناهضة التعذيب التي وردت بتلك المادة .

– تحفظ على الفقرة (1) من المادة (30) و المتعلقة بإحالة النزاع بين دولتين أو أكثر بخصوص تفسير هذه الاتفاقية أو تنفيذها إلى محكمة العدل الدولية فقد أعفت نفسها بما ورد بها و تخلصت من الألتزام بها

رابعا .. اتفاقية حقوق الطفل عام1989 ميلاديا

ولقد تمكنت المملكة من الأنضمام لتلك الاتفاقية في تاريخ 26 من شهر يناير عام 1996 ميلاديا و لكنها قامت بالتحفظ بشكل عام على كل المواد التي تتعارض مع أحكام الشريعة الإسلامية ، هذا إلى جانب أنضمام المملكة العربية السعودية للبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل في العاشر من شهر يونيو عام 2011 ميلاديا و هو البرتوكول الخاص باشتراك الأطفال في المنازعات المسلحة ، كما أنضمت أيضا في تاريخ 10أغسطس عام 2010 ميلاديا للبروتوكول الاختياري الملحق باتفاقية حقوق الطفل التي تتعلق ببيع الأطفال واستغلالهم لمشاركة في المواد الإباحية .

خامسا … اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة عام 2006 ميلاديا

قامت السعودية بالأنضمام لتلك الاتفاقية و بروتوكولها الاختياري في تاريخ 24من شهر يونيو عام 2008 ميلاديا

الأتفاقيات التي لم تكن المملكة طرفا بها …

– العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية لعام1966 ميلاديا .

– العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لعام1966 ميلاديا .

– الاتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأعضاء أسرهم لعام 1990 ميلاديا .

– الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري لعام 2007 ميلاديا .

البروتوكولات الاختيارية التي لم تكن المملكة طرفا بها …

– البروتوكول الاختياري الأول الملحق بالعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية بخصوص تقديم شكاوى من جهة الأفراد عام 1966 ميلاديا .

– البروتوكول الاختياري الثاني الملحق بالعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي يهدف إلى إلغاء عقوبة الإعدام عام 1989 ميلاديا .

– البروتوكول الاختياري الملحق بالعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والثقافية والاجتماعية لعام 2008 ميلاديا

– البروتوكول الاختياري الملحق باتفاقية مناهضة التعذيب و غير ذلك من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية واللاإنسانية أو المهينة لعام 2002 ميلاديا .

– البروتوكول الاختياري الملحق باتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة لعام 1989 ميلاديا .

– البروتكول الاختياري الملحق باتفاقية حقوق الطفل التي تتعلق بإجراء تقديم البلاغات لعام ٢٠١١ ميلاديا .

و ختاما … يجب التنويه إلى أن المملكة العربية السعودية كانت تحرص كل الحرص و بذلت قصاري جهدها على وضع العديد من التحفظات على الأتفاقيات التي تتضمن تعارض بشكل أو بأخر مع أحكام الشريعة الأسلامية و بالتالي لا تلتزم المملكة بتنفيذ أي أحكام تتعارض مع شريعتنا الأسلامية السامية .

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : أهم الاتفاقيات الخاصة بحقوق الإنسان في السعودية