محامي سعودي بارع في قضايا النصب والاحتيال – الرياض

محامي بارع في قضايا النصب والاحتيال – الرياض

قضايا النصب و الاحتيال , قضايا الفوركس , قضايا الشركات الوهمية , النصب عبر الإنترنت

A skilled lawyer in fraud cases 

لقد أصبحت جرائم الاحتيال والنصب المالي ، من أكثر المشكلات التي تعاني منها المؤسسات المالية العالمية ، لقد تسبب تلك الجرائم في أضرار اقتصادية لكبرى المؤسسات والشركات العالمية والعربية ، مما أضر بسمعة تلك المؤسسات على قدرتها التنافسية و بسمعتها الاقتصادية ، ومن أكثر القطاعات التي تضررت من جرائم النصب والاحتيال عالمياً ، هو قطاع البنوك ، حيث سببت خسائر هائلة واستنزاف للثروة والأصول ، ولم تكن جرائم النصب والاحتيال بعيدة عن المملكة العربية السعودية ، فوفقاً للإحصائيات المؤخرة في المملكة العربية السعودية فإن الاحتيال المالي بلغ 214 مليون ريال سعودي العام الماضي مقابل 520 مليون ريال سعودي للأنشطة الاحتيالية في عام 2016 ، وقد انخفضت إلى النصف في عام 2017 إلى 2046 مقارنة بـ 4275 حالة قبل عام .

  موضوع هام للقراءة :  رقم هيئة الابتزاز

وقد احتفظت المملكة العربية السعودية مكانتها كواحدة من أقل البلدان التي لديها سجلات في جرائم احتيال والنصب ، وذلك بسبب هيكلها التشريعي المصرفي المتين وتقنياتها المتقدمة ، بالإضافة إلى الحلول الاستباقية التي تتبناها وفقًا لتوجيهات هيئة النقد العربي السعودي بما في ذلك مبادرات التوعية حول تلك الجرائم . بالإضافة إلى إطلاق العديد من المبادرات التي تهدف إلى زيادة الوعي حول الاحتيال المصرفي والمالي في المملكة .

ولكن ما هي جرائم النصب والاحتيال وماهيتها : في الأصل أن جرائم النصب والاحتيال هي جرائم مالية في الأساس أي تقع على الأموال ، وقد قام دليل مكافحة الاختلاس والاحتيال والمبادئ التوجيهية للرقابة لعام 2008 ، الصادر عن هيئة النقد العربي السعودي بوصف جرائم الاحتيال والنصب كونها جرائم أموال وتم تعريف الاحتيال المالي بأنه أي فعل ينطوي على الخداع للحصول على منفعة مالية مباشرة أو غير مباشرة من قبل مرتكب الجريمة أو من قِبل آخرين بمساعدته ، مما يؤدي إلى الخسارة على الطرف المضلّل ” الضحية “.

وقد اشتمل تعريف الاحتيال مكسبًا ماليًا بالإضافة إلى مزايا أخرى ، مثل الحق في الوصول إلى المعلومات أو الحصول عليها عن طريق الخداع أو أي سلوك غير أمين آخر يتعلق بفائدة غير ملموسة ، مثل حقوق الملكية الفكرية .

ولكن ومع ظهور التكنولجيا الحديثة والمعقدة ، تحولت جرائم النصب والاحتيال المالي إلى جرائم إلكترونية ، وتحولت إلى العالم الافتراضي ، وكانت جرائم النصب الاحتيال الإلكتروني من أبرز الجرائم على الساحة العربية والسعودية مؤخراً ، فإلى جانب الغرض التي أنشأت في الأساس من أجله ، ، قد تم توظيفها من قبل المحتالين للالتزام بعملياتهم ومساعدتهم على صقل مهاراتهم وقدراتهم فيما يتعلق بارتكاب جرائم الاحتيال الإلكتروني . فلقد أصبحت على سبيل المثال جرائم التسوق الوهمي عبر الانترت منتشرة بصورة ملحوظة ومبالغ فيها ، حيث تعرض لها الكثير من الأفراد وخدعو بها .

وقد أثبتت الدراسات أن جرائم الاحتيال المالي لها علاقة وثيقة بجرائم غسيل الأموال ، نظراً لأن الطرق التي تم الحصول عليها هي طرق غير مشروعة ، فتعتبر تلك الأموال أموال قذزة ، فبالتالي تحتاج إلى تنظيفها وتدويرها في عمليات غسل الأموال ، وقد أدركت البنوك السعودية التأثير السلبي للاحتيال المالي والأضرار التي قد تسببها لعملائها . لهذا السبب ، التزموا بتثقيف العملاء حول أساليب الاحتيال المختلفة وطرق حماية أنفسهم . علاوة على ذلك ، تقوم البنوك السعودية دائمًا بتقديم المشورة للعملاء حول كيفية التصرف والرد في حالة تعرضهم لاحتيال مالي من أي نوع .

ولأن جرائم الاحتيال هي مسألة قانونية خطيرة للغاية . يجب على الأشخاص الذين يعتقدون أنهم وقعوا ضحية احتيال ، أو اتُهموا بارتكاب أعمال احتيال ، أن يبحثوا دائمًا عن خبرة محامٍ مؤهل ، لذا تقدم لكم منصة محاماة نت الدولية أفضل محامي سعودي بارع في قضايا النصب والاحتيال بجميع أنواعها ، سواء كانت جرائم إلكترونية ، أو جرائم أفراد ( أموال – ممتلكات ) ، أو احتيال تجاري أو احتيال مالي في البنوك ، أو احتيال مؤسسي أو في الشركات وغيرها ، حيث يقدم مكتب المحامي الخدمات الآتية :
– لدينا خبرة ممتازة في التعامل مع قضايا الاحتيال والنصب بكافة أنواعها .
– لدينا قدرة على التقاضي التنظيمي والاحتيال المالي و الجنائي وجرائم الشركات .
– تقديم الاستشارات والنصائح القانونية والفورية لكل من تعرض لجرائم نصب أو احتيال .
– تمثيل العملاء من المستهلكين في الدعاوى القضائية المتعلقة بعمليات الاحتيال المالي ، والتي تسمح للمستهلكين بالانضمام لتقديم دعاوى قانونية لانتهاك حقوقهم .
– تمثيل ضحايا الاحتيال في الأوراق المالية والاحتيال في الاستثمار .
– مساعدة ضحايا الاحتيال الإلكتروني والمعاملات الإلكترونية في متابعة المجرمين ، والتواصل مع السلطات المختصة في المملكة العربية السعودية .
– رفع الدعاوى المدنية والحصول على تعويضات لضحايا جرائم النصب والاحتيال .
لذا فإذا كنت ممن تعرض لأي نوع من أنواع الاحتيال والنصب في المملكة العربية السعودية وتحتاج إلى محامي خبير ومتمرس في هذا النوع من القضايا ، يمكنك التواصل مع فريق عمل محاماة نت الدولي ، لايصالك بالمحامي المختص .

والآن ، سوف نتعرف على التعريف القانوني للاحتيال ، فالاحتيال هو مصطلح قانوني واسع يشير إلى أفعال غير شريفة تستخدم عمدا الخداع وحرمان شخص أو كيان آخر من المال أو الممتلكات أو الحقوق القانونية بشكل غير قانوني . على عكس جريمة السرقة ، التي تنطوي على أخذ شيء ذي قيمة من خلال القوة أو التسلل ، يعتمد الاحتيال على استخدام تحريف متعمد للحقيقة لإنجاز عملية الاستيلاء .

ولكن هل جريمة النصب والاحتيال هي جريمة واحدة ، أم اثنان ، في الأصل أن كل منهما تكمل الأخري فلا يستطيع أحد أن ينصب على ضحيته دون أن يحتال عليها . لذا فالعلاقة بينهما هي علاقة تناسب .

أنواع جرائم الاحتيال والنصب :
أولاً : الاحتيال التجاري : الاحتيال التجاري هو ، بكل بساطة ، احتيال في أي نشاط تجاري يلجأ إلى ممارسات خادعة للتسبب في ضرر اقتصادي . الاحتيال في الأعمال التجارية والاحتيال على العملاء مرتبطين ارتباطا وثيقا . فقد يحدث غش المستهلك عندما يتم ، في سياق معاملة تجارية ، تقديم إفادات كاذبة للوقائع ، يعلم الشخص الذي يدلي بتصريحات كاذبة أن البيانات كاذبة عند الإدلاء بها ، وأن الطرف الآخر في المعاملة يعتمد على بيانات كاذبة على حسابهم .

فاللأسف ، أصبح الاحتيال في الأعمال التجارية والمستهلكين وباء في مجتمعنا . لا يمر يوم من الأيام حتى لا نسمع شيئًا عن سرقة الهوية ، أو سرقة أرقام بطاقات الائتمان ، أو التعرض للاحتيال على المستثمرين ، أو اتهام المدير التنفيذي بالاختلاس ، والتلاعب بجو العادي في بيع السيارات المحلية . أحد أكثر أنواع الاحتيال المخزي على المستهلكين هو النوع الذي يسرق الأموال أصحاب المعاشات والمتقاعدين ، الذين يعيشون على دخل ثابت خططوا له وحفظوه لسنوات ، إن لم يكن عقودًا أو حتى مدى الحياة .
ثانياً : الاحتيال والنصب الإلكتروني :
غالبًا ما تسمى رسائل البريد الإلكتروني التي تنتحل هوية المرسلين الشرعيين ، مثل البنوك أو أصحاب العمل حتى يتسنى لهم سرقة بيانات الاعتماد مثل كلمات المرور وأرقام الحسابات ، وهجمات التصيد الاحتيالي والتي يمكن توجيهها يدويًا إلى مستلمين محددين أو يمكن إرسالها بشكل جماعي ، مع تعيين المرسل لخداع المستلمين غير المستعدين لمشاركة بياناتهم الشخصية .
ويمكن أيضًا استخدام أجهزة الكمبيوتر لأنواع أخرى من الاحتيال ، بما في ذلك الترويج لفرص أو سلع استثمارية جيدة جدًا للبيع ، وهو نوع من أنواع الخداع . يمكن أيضًا إصدار الأخبار الإخبارية الكاذبة إلكترونيًا بغرض التأثير على آراء الناس في الأحداث الجارية . يمكن للمحتالين حتى استخدام الأدوات الإلكترونية لتقديم تقارير كاذبة للشرطة ، على أمل أنها قد تثير استجابة مخيفة من الشرطة أو أنها قد تؤدي إلى تخويف قنبلة في مكتب أو منزل الضحية .

ثالثاً : جرائم احتيال الشركات :
وفقاً للنظام السعودي ، تكون المؤسسات والشركات مسؤولة عن أفعالها الجنائية بشرط أن يكون أحد الأعضاء أو الممثلين للشركة ، قد ارتكب تلك الجريمة ، وارتكبت جريمة نصب واحتيال لصالح الشركة .

أما بالنسبة للإطار التنظيمي لجرائم النصب والاحتيال في المملكة العربية السعودية :
لم يتناول النظام السعودي جرائم النصب والاحتيال بصورة مستقل عن الجرائم الأخرى ، فقد وردت جريمة الاحتيال في نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية السعودي ، حيث نصت المادة (4) من هذا النظام على ” يعاقب بالسجن مدة لا تزيد على ثلاث سنوات وبغرامة لا تزيد على مليوني ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين كل شخص يرتكب أيًا من الجرائم المعلوماتية الآتية: (1) الاستيلاء لنفسه أو لغيره على مال منقول أو على سند، أو توقيع هذا السند، وذلك عن طريق الاحتيال، أو اتخاذ اسم كاذب، أو انتحال صفة غير صحيحة .”

وفي متن نصوص نظام مكافحة غسل الأموال السعودي ، الفقرة الثانية للمادة الثانية من اللائحة التنفيذية لهذا النظام على ” أنه من أمثلة النشاط الإجرامي أو المصدر غير المشروع أو غير النظامي التي يعتبر الاشتغال بالأموال الناتجة عنها من عمليات غسل الأموال ما يلي:…) ونصت في الفقرة (ص) على: النصب والاحتيال . وأنه في حال اقترنت جرائم الاحتيال بجرائم غسل الأموال في المملكة العربية السعودية يعاقب الجاني فيها ” بالسجن مدة لا تقل عن سنتين ولا تتجاوز عشر سنوات، أو بغرامة لا تزيد على خمسة ملايين ريال أو بكلتا العقوبتين ” .

وإليكم الآن بعض النصائح الهامة لتجنب جرائم النصب والاحتيال :
غالباً ما يخطط هؤلاء المحتالون بطرق ذكية واحترافية للسيطرة على أموالك ، لذلك :
– من المهم أن تتشكك في أي رسائل تتلقاها إلكترونيًا وأن تتحقق من أنها مصدر موثوق قبل اتخاذ أي إجراء .

– لا تقم بإرسال أموال أو إعطاء معلومات شخصية استجابةً لطلب غير متوقع – سواء كان ذلك في شكل رسالة نصية أو مكالمة هاتفية أو بريد إلكتروني .

– إذا أردت شراء منتج عليك أن تبحث عن اسم الشركة مع إضافة كلمات إليها شكوى أو احتيال ، لمعرفة ما إذا كان تم الإبلاغ عنها كاحتيال ونصب أم لا .

– لا تصدق معرف المتصل الخاص بك . تسهل التقنية على المحتالين تزوير معلومات هوية المتصل ، وبالتالي فإن الاسم والرقم اللذين تراهما ليسا حقيقيين دائمًا . إذا اتصل شخص ما بطلب المال أو المعلومات الشخصية ، فأنهي المكالمة . إذا كنت تعتقد أن المتصل قد يقول الحقيقة .

– لا تدفع مقدما مقابل الوعد ، قد يطلب منك شخص ما أن تدفع مقدما مقابل أشياء مثل تخفيف عبء الديون ، وعروض الائتمان والقروض ، أو مساعدة الرهن العقاري ، أو العمل .

– النظر في كيفية الدفع : تحتوي بطاقات الائتمان على حماية احتيالية كبيرة ، لكن بعض بعض طرق الدفع لا تتضمنها ، لذا عليك الترقب والحذر دائماً .

ونستطيع أن نفيدك بنصائح وإرشادات أكثر ، لحمايتك من جرائم النصب والاحتيال سواء الإلكتروني أم لا ، كل ما عليك هو التواصل معنا لاستشارة محامي خبير بقضايا النصب والاحتيال في المملكة العربية السعودية ، فنحن نقدم أفضل خدمة لعملائنا .

 

وسوم : ا أفضل محامي سعودي ا محامي قضايا النصب والاحتيال ا قضايا النصب والاحتيال ا نصائح لتجنب قضايا النصب والاحتيال ا نظام غسل الأموال ا نظام الجرائم المعلوماتية ا الاحتيال المالي ا الاحتيال التجاري ا احتيال الشركات ا الاحتيال والنصب الإلكتروني ا استشارات قانونية حول قضايا النصب والاحتيال ا عقوبة النصب والاحتيال في النظام السعودي ا قضايا الفوركس .

 

للاستشارة القانونية يرجى التواصل مع النافذة الرئيسية لمنصة محاماة نت الدولية ا محامي سعودي من الرياض خبير بكافة أنواع قضايا النصب والاحتيال في المملكة العربية السعودية . 

شارك المقالة

1 تعليق

  1. عبدالعزيز التيسان

    15 نوفمبر، 2019 at 1:54 م

    تعرضت للنصب من شركة تريد ثما النصب من قبل اشخاص ادعو انهم محاميين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني.