قراءات عن دستور الإمارات في الحكم .

بعد الاتحاد عام 1971 تم وضع دستور الامارات في الحكم بشكل مؤقت، والذي تحول إلى دستور دائم عام 1996، الدستور الإماراتي هو عبارة عن ميثاق اتفاق وطني بين الإمارات العربية المتحدة، يتم من خلاله العمل على توضيح الأسس والقوانين التي تسير عليها الإمارات لتضمن مستقبلها، وتحافظ على اتحادها، ويؤكد الدستور الإماراتي على الحريات ويحفظ الحقوق، ويحدد الواجبات، كل ذلك من أجل النهوض بالإمارات وشعبها على ضوء من التخطيط والمثابرة.

دستور الامارات في الحكم
يوضح الدستور الإماراتي القواعد السياسية والدستورية الأساسية الخاصة بالإمارات العربية المتحدة، والتي على أساسها تقوم بالتعامل فيما بينها ومع الدول الأجنبية، كما توضح الإمارات من خلال دستورها الغرض الذي من أجله تم إنشاء اتحاد دولة الإمارات.

من خلال الدستور الإماراتي يمكن للمواطن والوافد التعرف على كل ما يتمتعون به من حقوق وما عليهم من واجبات بالإضافة إلى ما يجب أن يراعى من أجل العيش بصورة سليمة داخل البلاد والاستفادة من كافة الخدمات التي تقدمها.

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

كذلك يتضح من خلال الدستور الإماراتي سلطات الاتحاد، ونظم إصدار تشريعات الاتحاد، والشئون المالية الخاصة به وكيفية التصرف معها وفق القانون المتفق عليه، كذلك كافة الأحكام الخاصة بالجيش والأمن، والقوانين المنظمة لشئون الاتحاد وأعضائه.

متى تم العمل بالدستور الإماراتي
بعد قيام الاتحاد بين الإمارات السبع في الثاني من ديسمبر عام 1971، اتفقت الإمارات العربية المتحدة على وضع دستور مؤقت لحين صياغة دستور دائم، لكن لما جاء ذلك الدستور على ذلك النحو المنظم المناسب لم تعد هناك حاجة لدستور جديد، لذلك وافق المجلس الأعلى الاتحادي على بعض التعديلات البسيطة للدستور جعلت منه الدستور الدائم لدولة الإمارات.

جوانب نصوص الدستور الإماراتي
يتناول الدستور الإماراتي من خلال مواده المتعددة الجوانب التالية:
• معلومات عن الاتحاد، والأهداف التي أنشئ من أجلها.
• الموارد الاقتصادية والاجتماعية للاتحاد.
• الحريات والحقوق والواجبات.
• سلطات الاتحاد.
• التشريعات والمراسم الخاصة بالاتحاد، والجهات التي تقوم عليها وعلى تطبيقها.
• أعضاء الاتحاد الإماراتي.
• التشريعات والتنفذيات والاختصاصات الدولية، وتوزيعها بين الاتحاد وأعضاء الاتحاد.
• الماليات الخاصة بالاتحاد.
• شئون القوات المسلحة، والقوات الأمنية.
• أحكام ختامية.

أهم نصوص دستور الإمارات العربية المتحدة
من أهم النصوص التي توضح الجوانب التي قام عليها الاتحاد ودستور الإمارات:
المادة 1
وتنص على كون الإمارات العربية المتحدة دولة مستقلة لها سيادتها، كما تنص على أن الاتحاد يتكون من الإمارات السبع: أبوظبي – دبي – الشارقة – عجمان – أم القيوين – الفجيرة – رأس الخيمة.

كما تنص على أنه يجوز لأي بلد عربي الانضمام إلى الاتحاد بعد موافقة المجلس الأعلى للاتحاد بالإجماع.
المادة 14
وتنص على ذكر دعامات المجتمع الإماراتي، وهي: المساواة، والعدالة الاجتماعية، وتوفير الأمن والطمأنينة، وتكافؤ الفرص لجميع المواطنين، والتعاضد والتراحم.
المادة 45
وتنص على أن سطات الاتحاد يتكون من : المجلس الأعلى للاتحاد، ورئيس الاتحاد ونائبه، ومجلس وزراء الاتحاد، والمجلس الوطني الاتحادي، والقضاء الاتحادي.

بالإضافة إلى عدد من المواد الأخرى الهامة التي تنص على المساواة والشفافية أمام القانون، كذلك حماية الدولة للملكيات العامة.

التعديلات الدستورية الطارئة
نص الجزء العاشر من دستور الإمارات العربية المتحدة بأنه في حالة احتياج الاتحاد إلى تعديل الدستور يتم تقديم مشروع تعديل الدستور إلى المجلس الوطني.

تتم الإجراءات مطابقةً للإجراءات القانونية، ويشترط موافقة ثلثي أصوات الأعضاء الحاضرين، ويقوم رئيس الاتحاد بالتوقيع باسم المجلس الأعلى للاتحاد، وبالنيابة عنه، ويقوم بإصدار التعديل الدستوري.

عدد مواد الدستور الإماراتي
يضم الدستور الإماراتي 152 مادة توضح مقومات الاتحاد وحقوق المواطنين.

نصوص دستور الإمارات العربية المتحدة كاملة
كان ذلك حديثنا عن دستور الإمارات العربية المتحدة مع أهم المعلومات حول نشأته، والجوانب العامة التي تدور مواد الدستور حولها. 

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : قراءات عن دستور الإمارات في الحكم