النائب العام بـ نيو مكسيكو يتهم جوجل بانتهاك خصوصية الأطفال

تم مقاضاة جوجل من قِبل النائب العام في نيو مكسيكو، هيكتور بالديراس في دعوى قضائية قدمت الخميس، لاتهام Google بانتهاك COPPA “قانون حماية خصوصية الأطفال عبر الإنترنت”، وقانون الممارسات غير العادلة في نيو مكسيكو.

وفقًا لموقع engadget؛ فإنه تم جمع البيانات عن الطلاب الذين يستخدمون أجهزة Chromebook عبر منصة G Suite for Education، وأشار النائب العام إلى أن جوجل تجمع بيانات الموقع وتاريخ التصفح والبحث وجهات الاتصال والتسجيلات الصوتية وكلمات المرور والمزيد، من الأطفال من جميع الأعمار، دون إعطاء الآباء القدرة على تقييد أو مراجعة جمع البيانات.

تزعم الدعوى أيضًا أنه حتى عام 2014، زودت Google هذه البيانات بعملها الإعلاني وراقبت

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

المعلمين بطريقة مماثلة، كما تجمع جوجل هذا النوع من البيانات على العديد من مستخدميها، إلا أن انتهاك قوانين خصوصية الأطفال، على مستوى الولاية أو المستوى الفيدرالي، قد يمثل جريمة خطيرة.

تشير الدعوى إلى أن جوجل تحظر على أي شخص في الولايات المتحدة تحت سن 13 عامًا امتلاك حساب Google الخاص به، ويوفر برنامج Google Education نوعًا من الثغرات، لكنه يجب أن يلتزم بنفس القوانين.

وقال النائب العام في بيان صحفي إن تتبع بيانات الطلاب دون موافقة الوالدين ليس قانونيًا فحسب، بل إنه أمر خطير؛ وسيحمل مكتبي أي شركة مسؤولة عن تهديد.

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : النائب العام بـ نيو مكسيكو يتهم جوجل بانتهاك خصوصية الأطفال