جهود المملكة في تعزيز دور المرأة

وجهت المملكة أهتمامها إلى المرأة فقد حرصت على وضعها في مكانة مرتفعة و جعلت لها بصمة في جميع المجالات ، و قد ظهر ذلك خلال رؤية المملكة 2030 التي وضحت مدى تقدير المملكة للمرأة .

جهود المملكة لرفع شأن المرأة السعودية :
– زيادة نسبة مشاركة المرأة بسوق العمل :
ركزت رؤية 2030 على منح المرأة إمكانية المشاركة في جميع أنماط الأعمال المختلفة ، و جعلها قادرة على الحصول على حقوقها مثل الرجل ، و تبلغ الآن نسبة مشاركة المرأة بسوق العمل 22 % ، و تطمح مؤسسات الدولة إلى أن تجعل هذه النسبة تصل إلى 30% .

– منح السعوديات مناصب قيادية :
تسعى أيضاً رؤية 2030 إلى القضاء على البطالة و تعيين الشباب و الشابات في مختلف المهن ، و جعلهم يحصلون على المهارات اللازمة التي تهيئهم للوصول إلى المراكز الهامة و العمل بالوظائف الجيدة ، و قد أكدت رؤية 2030 على منح المرأة خلال السنوات المقبلة أدوار قيادية في المجتمع ، خصوصاً أن نسبة وجود الشابات الخريجات بالمملكة تصل إلى 50% ، لذلك فإذا تم استثمار جهودهن و توجيهها في المسار الصحيح فإن ذلك سيعود على المملكة بمزيد من التقدم .

– التحرر النسبي من قيود ولي الأمر :
تضمن رؤية 2030 حق المرأة في تنفيذ قراراتها الهامة ، و عدم التقيد بولي الأمر و ذلك من خلال تحفيز الحكومة للنساء على الالتحاق بالوظائف المختلفة التي ستكون متوفرة للمرأة ، و على الرغم من الضغط الاجتماعي الذي يُمكن أن يتسبب فيه هذا الأمر ، إلا أنه سيؤدي إلى أصلاحات عديدة و سيثبت مكانة المرأة في المملكة و يرفع من شأنها .

– تسهيل إجراءات ترخيص المراكز الرياضية للنساء :
أشتملت رؤية 2030 على إصلاحات لعدة قضايا مختلفة تخص المرأة ، و التي من أبرزها منع ممارسة الرياضة للنساء و عدم وجود دروس لممارسة الرياضة البدنية في أغلب المدارس ، لذلك تهدف الرؤية إلى تسهيل الإجراءت الخاصة بترخيص المراكز الرياضيه للسيدات و ذلك من خلال ميزانية تصل إلى 10 ملايين ريال .

– التصدي للعنف الأسري :
تسعى المملكة إلى تنفيذ خطط إصلاح رؤية 2030 التي تهدف إلى الحد من وجود العنف الأسري ، و قد عزمت على إنفاق حوالي 9 ملايين ريال لمساعدة ضحايا العنف الأسري ، كذلك فهي تطمح إلى توعية الناس بقضية العنف الأسري و خطورته و وضعت لهذا الأمر ميزانية تقدر بـ 19 مليون ريال .

– مشروع ” نحو آفاق جديدة ” للعمل في مجال الصيانة :
تم تخريج 33 خريجة من معهد التدريب التقني للبنات في المملكة ، و تعتبر هؤلاء الخريجات هن الدفعة الأولى لبرنامج صيانة الكهرباء و السباكة و عمل التقارير الخاصة بالأعطال و المعروف بعنوان ” نحو آفاق جديدة ” . يعمل هذا البرنامج على تدريب النساء و إكسابهن العديد من المهارات حتى يتمكن من التعامل مع الاعطال الكهربائية و إصلاح كافة المشكلات الخاصة بها ، بطريقة آمنة تضمن سلامتهن .

– اتفاقية توظيف بعض خريجات برنامج الصيانة المنزلية :
وقعت المؤسسة العامة للتدريب التقني و المهني اتفاقية تنص على عمل حوالي 10 من الخريجات من برنامج الصيانة المنزلية للكهرباء الذي يقوم بتزويد النساء بمهارات لتأهيل المرأة بالمملكة للعمل في المجالات التقنية المختلفة ، و قد حصل المتدربين على 240 ساعة من التدريب المكثف ، كذلك تسعى المؤسسة لمواصلة تعيين باقي خريجات مشروع نحو آفاق جديدة .

– تدني نسبة البطالة بين النساء السعوديات :
أشارت الاحصائيات المختلفة إلى تدني نسبة البطالة بين النساء السعوديات فقد وصلت النسبة إلى 33% و هذه النسبة تعتبر من أقل نسب البطالة في العالم ، و مازال التقدم مستمر بشأن هذا الامر خاصةً في إطار تحقيق أهداف رؤية 2030 ، كما أنه من الجدير بالذكر أن هناك أحصائيات أخرى أكدن أن النساء تحتل حوالي خمس نسبة القوى العاملة بالمملكة ، و من المتوقع أن هذه النسبة ستزيد خلال السنوات المقبلة و ستحدث طفرة غير مسبوقة في سوق العمل في المملكة .

تكلم هذا المقال عن : المملكة العربية السعودية و تعزيز حقوق المرأة