المسؤوليات القانونية لمجلس اللوردات في المملكة المتحدة

أ/ عبد الله كامل محادين

مجلس اللوردات في المملكة المتحدة(بريطانيا)

يعتبر مجلس اللوردات House of Lords الذي يعد برتوكولياً المجلس الأول أو الأعلى، من بقايا الإرث الأرستقراطي أو الإقطاعي لبريطانيا، على الرغم من أن عضويته لم تعد محصورة منذ مدة طويلة بالطبقة الأرستقراطية. و دور هذا المجلس في تراجع في المجالين التشريعي و الرقابي.

و يتألف هذا المجلس حالياً من أكثر من 1200 لورد Lord يمكن توزيعهم ضمن الفئات التالية :

-اللوردات بالوراثة : هم اللذين يرتبطون بعلاقة دموية بالعائلة المالكة (الذين يجري في عروقهم الدم الملكي و يبلغ عددهم 776) و هم يعتبرون النبلاء في بريطانيا و اسكتلندا. فكل نبيل يبلغ السابعة و العشرين من العمر يصبح لورداً. كذلك يمكن أن يسمي الملك لوردات بالوراثة بناء على اقتراح من الوزير الأول (هذا الأمر استخدم أربع مرات منذ 1983).
-اللوردات مدى الحياة : منذ قانون أقر في عام 1958 يمكن للملك أن يسمي لوردات لمدى الحياة بناءً على اقتراح مقدم من الوزير الأول، عادةً ما يكونون من الشخصيات المرموقة : السياسية، النقابية، الفنية الرياضية، العلمية و الأدبية…الخ. بلغ عددهم /415/ لورداً، يوجد بينهم حوالي /60/ امرأة.

-اللوردات الروحيون : عددهم /26/ لورداً من كبار أساقفة و مطارنة الكنيسة الأنكليكانية.

-اللوردات القضاة : و عددهم /11/ لورداً من كبار القضاة الذين يعينون لمدى الحياة، و هم لا يشاركون في مناقشات المجلس، و هم يشكلون (نظرياً) نوعاً من محكمة استئناف عليا بالنسبة لكافة محاكم المملكة البريطانية.
هذا المجلس في الواقع و بحكم تكوينه هو في أكثريته الساحقة ذو صبغة محافظة.

تكلم هذا المقال عن : المسؤوليات القانونية لمجلس اللوردات في المملكة المتحدة في مقال قانوني قيم