المجاهرة بالافطار في رمضان قانونيا

ان الافطار في شهر رمضان من طرف بعض الاشخاص في معظم الدول العربية و الاسلامية يعتبر شيئا مدموما و محرما في ديانتنا ..ويعد موضوعا شائكا وجب دراسته و تحليله قانونيا.

فكم من شخص لا يحترم اخاه المسلم و يفطر علنا و جهرا امام الملا فهو لا يخاف من الله و لا من العبد و من القانون فضروري سن و وضع قوانين من طرف المشرع تردع صاحب هدا الفعل و تعاقبه باقصى العقوبات.

تنص قوانين بعض البلدان المسلمة بمعاقبة المجاهرة بالإفطار في رمضان، تختلف العقوبة من بلد لأخر من غرامة مالية إلى مدة محدودة من السجن .

وهنا نستعرض بعض الدول العربية المسلمة والعقوبات المسلطة على الجاهرين بالافطار علنا.

مصر

اعتقل 155 مواطنًا في محافظة أسوان في رمضان 1430 هـ (سبتمبر 2009 م) بتهمة المجاهرة بالإفطار في رمضان. قال المحامى جمال عيد مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان أن هذه الحملة ليست الأولى من نوعها، حيث كانت هناك محاولات لتطبيقها بمحافظة القاهرة منذ عامين، وبعد إلقاء القبض على عدد من المواطنين تم التراجع عنها لأنها غير قانونية .

الكويت

وفقا للقانون رقم 44 لسنة 1968 فإن المجاهرة بالافطار أو اجبار أو التحريض أو المساعدة على تلك المجاهرة في مكان عام تعتبر جريمة يعاقب عليها القانون بغرامة لا تتجاوز مائة دينار وبالحبس مدة لا تتجاوز شهرا، مع جواز إضافة عقوبة غلق المحل الذي يستخدم لهذا الغرض مدة لا تتجاوز الشهرين
الامارات العربية المتحدة

في الامارات العربية المتحدة، كل من يأكل أو يشرب أو يدخن في الطريق العام أو المؤسسات العامة يعتبر مخالف للقانون ويخضع لعقوبة تصل إلى قضاء 240 ساعة في الخدمة المدنية وفقا لقانون جديد.

الصومال

حين سيطر اتحاد المحاكم الإسلامية على عاصمة البلاد اتخذ إجراءات لمعاقبة المخالفين.

العراق

قامت مديرية نجدة بغداد باتخاذ العديد من الإجراءات الصارمة لمنع المجاهرة بالإفطار في شهر رمضان. وقال مدير الشرطة علي الياسري “إن جهاز الشرطة مستعد لاتخاذ كافة التدابير لمنع المجاهرة بالإفطار ومحاسبة الذين ينتهكون حرمة هذا الشهر حيث سيتم وضعهم في السجن وإطلاق سراحهم قبل عيد الفطر.”

أندونيسيا

يتم معاقبة المفطر بالجلد .

فلسطين

اعلنت الشرطة الفلسطينية قبل بداية رمضان 2009 بانها ستلاحق المجاهرين بالافطار والقبض عليهم وذلك استنادا إلى المادة(274) من قانون العقوبات رقم(16) لسنة (1960).

العراق

قامت مديرية نجدة بغداد باتخاذ العديد من الإجراءات الصارمة لمنع المجاهرة بالإفطار في شهر رمضان. وقال مدير الشرطة علي الياسري “إن جهاز الشرطة مستعد لاتخاذ كافة التدابير لمنع المجاهرة بالإفطار ومحاسبة الذين ينتهكون حرمة هذا الشهر حيث سيتم وضعهم في السجن وإطلاق سراحهم قبل عيد الفطر.”

ليبيا

من فطر في رمضان يعتبر كافر وينبذ ولا تقبل له شهادة ولا يتزوج من أبناء الليبيين ويعتبر جرثومة داخل المجتمع

المغرب

المادة 222 من القانون الجنائي المغربي تحرم الإفطار العلني بنهار رمضان ويعاقب مرتكب هذا الفعل بالسجن ما بين شهر وستة أشهر وغرامة مالية ما بين 12 و120 درهما (دولار ونصف إلى 15 دولارا).

تكلم هذا المقال عن : مقال قانوني قيم حول المجاهرة بالافطار في رمضان