مقال متميز عن التهديد و الإبتزاز

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

خلت بعض النفوس من الرحمة و اكتظت بالقذارة لتكون عنصر ترهيب للمجتمع و لتهدد الناس الآمنيين بإستغلال بعض المقتنيات و الخصوصيات بفضحها أو عرضها عبر الإنترنت .. لتدمر شخص اخر هذا هو الموضوع الرئيسي للتهديد و الإبتزاز عبر الإنترنت , يستغل بعض الشباب في الكلمات المعسولة قلوب بعض الفتيات ليقعن بعد ذلك ضحايا للتهديد و الإبتزاز أو أن فتاة .. خرجت عن الصواب في بعض الأحيان و ارتكبت شيء معين و بعد ذلك تعرضت الى تهديد او ان شاب تعرض لتهديد من قبل شاب او فتاة .. او تم الوصول الى الكمبيوتر او الهاتف الشخصي من قبل مجهول و تم الحصول على خصوصية و يهدد بنشرها .. كل ذلك مقابل المال للأسف أو مقابل القيام بأعمال غير اخلاقية او أعمال منافية للحياء أو أي أعمال تلبية لرغبة هذا المجرم الذي فيما لو وقع في قبضت العدالة سيبكي ندما على أفعاله .

———-

بحمد الله يمكن لنا علاج بعض المسائل التي تكون عالقة و للأسف لا يمكن علاج بعض المشاكل الأخرى لهذا نطلب منك في حال تعرضك لأي عملية ابتزاز لا قدر الله و قبل التعمق مباشرة الإتصال مكافحة الابتزاز الدولي بالتنسيق مع الجهات الرسمية

ملاحظة : لا نطلب منك ولا بأي حال تزويدنا بإسمك و يمكنك أن تستعين بإسم خاص لضمان السرية و الخصوصية .

حاول أن تتماسك و أن تتصرف بحكمه بالموضوع سهل ولا حاجة الى تعقيده ولعل الله عز و جل يفرج كربك . و سنعمل بشكل كبير جدا على معالجة الأمور لا بل التدخل تقنيا اذا استدعي الأمر حيث لدينا فريق مختص بمتابعة الامور عم بعد و متابعة أي نشاطات غريبة عبر الإنترنت .. و نسعى الى حماية المواطنين قد الأمكان و نأمل من الله عز جل ان يوفقنا في مساعدتنا للاخرين

—————————

منقول عن http://www.antiextortion.net

جهات مرخصة متواصله مع مراكز الحوالات الدولية و الانتربول الدولي

تكلم هذا المقال عن : ظاهرة التهديد و الإبتزاز عبر الإنترنت علاجها هنا