طلاق الزوج لزوجته وهو موقوف على ذمة قضية تحقيقية
===================================

المبدأ:-
====
اذا حصلت واقعة الطلاق من قبل الزوج الموقوف على ذمة قضية تحقيقية فعلى المحكمة التحقق من ان الموقوف لم يكن مكرهاً او شاب ارادته ما يؤثر على واقعة الطلاق.

القرار :-
=====
لدى التدقيق وجد ان الطعن التمييزي مقدم ضمن المدة القانونية قرر قبوله شكلاً , ولدى عطف النظر على الحكم المميز وجد انه غير صحيح ومخالف لأحكام الشرع والقانون . ذلك لان الثابت من الدعوى ان واقعة الطلاق حصلت اثناء كون المميز / المدعى عليه موقوفاً في قضية تحقيقية حيث ورد بأقوال المطلق الذي دونت المحكمة اقواله بجلسة يوم 3/8/2008 ما يؤيد ذلك مما كان الواجب تطرق المحكمة للموضوع الى ذلك ومدى تأثير ذلك على ارادة المميز وهل هو مكره من عدمه ومدى تأثير ذلك على ارادته بعد ربط الاوراق التحقيقية وتكليفه الاثبات وفي حالة عجزه منحه حق توجيه اليمين الحاسمة كي يكون ذلك محلاً لتدقيق هذه المحكمة لذا قرر نقضه واعادة الاضبارة الى محكمتها للسير فيها وفق ما تقدم على ان يبقى رسم التمييز تابعاً للنتيجة وصدر القرار بالاتفاق في 28/شوال/1429هـ الموافق28/10/2008 م.

إعادة نشر بواسطة محاماة نت
شؤرش قادر محمد رواندزى

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : طلاق الزوج لزوجته وهو موقوف على ذمة قضية – مبدأ تمييزي