أحكام هامة تتعلق بحقوق المسافرين في المملكة
أحياناً ما يفقد البعض حقوقهم بسبب عدم درايتهم بها، ومن بين الحقوق التي غالباً ما يفقدها أصحابها هى حقوق المسافرين عبر الرحلات الجوية، وفي هذه السطور نقدم بعضاً من أحكام المسافرين وحقوقهم وفقاً للائحة التنفيذية لحماية المستهلك الصادرة عن مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية.

حكم عدم الإركاب في حالات البيع الفائض للتذاكر
أحياناً ما تقوم شركات حجز تذاكر الطيران ببيع فائض لتذاكر الطيران للرحلة الواحدة، مما يتسبب في عدم القدرة على إركاب جميع الركاب وفي هذه الحالة هناك عددة من الحلول وهى:

1-يتم ترفيع درجة العميل مجاناً، حيث يتم حجز مقعد على درجة أعلى للعميل، وإذا لم يتوفر هذا الحل يمكن أن تقوم الشركة بتقديم عرض مميز لأي من الركاب الذي يقوم بالتنازل عن مقعده لإركاب غيره من الركاب الذين لم تسعهم الرحلة.

2-وإذا لم يتوفر هذا الحل هو الآخر تلتزم شركة الطيران بإصدار بيان توضح فيه حقوق العميل، على أن تلتزم بالعمل بمحتويات هذا البيان.

3-أما إذا توفرت مقاعد في درجة أقل من درجة العمل يمكن إخباره ويحق له إما القبول أو الرفض، وإذا قبل بإمكانه إستقلال الرحلة مع الحصول على تعويض مادي وفرق في الدرجات.

أما إذا رفض فيمكن له أن ينتظر الرحلة التالية، كما يحق له الإنتظار في صالة الإستضافة لمدة تبدأ من ساعة وحتى ست ساعات.

حكم تأخر الرحلة عند وجود الركاب في المطار
إذا تأخرت الطائرة لمدة ساعة يحصل الركاب على مشروبات مرطبة خلال هذه الساعة.

أما إذا تأخرت الطائرة لمدة تزيد عن ثلاث ساعات أثناء وجود الركاب في المطار في هذه الحالة يحق للركاب الحصول على وجبة ساخنة، أو تعويض مادي قدره 77 ريال.

وفي حال تأخرت الطائرة مدة تزيد عن ست ساعات في هذه الحالة يصبح من حق الركاب الحصول على سكن فندقي، أو تعويض مادي قدره 258 ريال، وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يتم تطبيق قانون الرحلات الملغاة على هذه الرحلة.

وبالإضافة إلى التعويضات السابقة يمكن للركاب أن يطالبوا بـ 300 ريال عن كل ساعة تأخير على ألا يتجاوز الحد الأقصى 3000 ريال.

حكم إلغاء الرحلات الدولية
إذا تم إلغاء الرحلة قبل موعدها بمدة تزيد عن سبعة أيام فإن الشركة تلتزم بإعادة قيمة التذكرة فقط.

أما إذا تم إلغاء الرحلة في غضون 7 أيام قبل الموعد المحدد فيحق للركاب الحصول على قيمة التذكرة أو المبلغ المتبقي منها، بالإضافة إلى إلتزام الشركة بتوفير رحلة بديلة سواءًا على نفس الناقل أو مع ناقل آخر.

كما يحق لكل راكب الحصول على سكن بحد أقصى 3000 ريال لكل راكب، وذلك حتى يحين موعد الرحلة التالية.

وإذا تم إلغاء الرحلة أثناء تواجد المواطن في المطار في هذه الحالة يحق للمواطن الحصول على قيمة التذكرة مرة أخرى، أو توفير رحلة بديلة له، سواءًا مع نفس شركة النقل أو مع شركة أخرى.

وتكون الرحلة البديلة على نفس الناقل أو مع ناقل آخر، وعلى نفس الدرجة أو على درجة أعلى.

وفي حال كانت الرحلة البديلة على درجة أقل يحق للراكب الحصول على 100% من فرق السعر، أو 2635 ريال أيهما أعلى.

كما يمكن لشركة النقل أن تعوض الركاب بتذكرة مفتوحة الوجهة وصالحة للإستخدام في خلال عام من تاريخ الإصدار.

حكم تلف أو فقدان الأمتعة
تتحمل شركة الطيران والنقل عدد من المسؤليات بشأن أغراض الركاب وأمتعتهم ومن بين هذه المسؤوليات:

1-الحرص على الأمتعة والعناية بها أثناء عملية نقلها.
2-الإلتزام بتعويض الركاب في حال تلف أو فقدان أو تأخر الأمتعة.
3-التقدم بتعويض الركاب في حال تلف أو فقدان أمتعتهم بمبغ لا يتجاوز 5962 ريال.
4-تحديد سياسات معلنة للتعويض والتعريف بها من خلال وسائل الإعلام المتعددة.
5-إذا تأخرت الأمتعة فإن الشركة تلتزم بتقديم تعويض خلال يومين من إخطار العميل.
6-تلتزم شركة النقل والطيران بتقديم تعويض خلال 10 أيام من إعتبار الأمتعة تالفة.

إعادة نشر بواسطة محاماة نت

تكلم هذا المقال عن : حقوق المسافرين في النظام السعودي