السؤال
،نحن ورثة لدينا إرث بالبادية عبارة عن قطع أرضية و لا نتوفر على أية وثيقة تثبت ذلك، الشطر الأول من هذه القطع الأرضية ورثناه عن والدنا الذي ورثة بدوره عن والدته و لازلنا نتصرف فيه لحد الساعة و هو معروف بأنه حقنا في الإرث من والدنا،

و الشطر الثاني من هذه القطع الأرضية ورثناه عن والدتنا التي بدورها ورثته من حق والدها في الإرث، و من والدتها من حقها في الإرث هي الأخرى لكنه لازال تحت يد عم والدتي الذي تزوج أمها بعد وفاة والدها.

بالنسبة للشطر الأول من الإرث نحن نتصرف فيه كما قلت لحد الساعة على أنه إرث ورثناه عن والدنا الشيء الذي يعرفه جميع الجيران بالبادية، هذا الشطر من الإرث تمت قسمته بالتراضي – ما يزيد عن سبعين سنة تقريبا- بين الورثة الذين هم جدتي من أبي و والد عم أمي – جدتي تعتبر عمة عم والدتي-،

المشكل هو:

أنه كلما طالبنا عم والدتي بأن يساعدنا في إنجاز شهادة تثبت على أن الشطر الأول من الإرث هو لنا، يقوم بتهديدنا على أنه سيعترض و يتعرض لذلك الإجراء بدعوى أن القسمة التي تمت بين والده و أخت هذا الأخير – التي هي جدتي من والدي – كانت غير عادلة و يلزم إعادتها من جديد،
نفس الشيء يحصل لنا معه عندما نطالبه بحقنا في الإرث من أمنا الذي لازال يحوزه لحد الساعة رغم عدة محاولات سواء في حياة والدتي أو بعد وفاتها ما يقرب من سنة.

 

 

 

للحصول على استشارة مجانية

تفضل الى رقم مكافحة الابتزاز

 

 

سؤالي هو كالتالي:

كيف الحصول على هذا الإرث بأبسط الحلول دون اللجوء إلى المحاكم مع الإشارة إلى أن عم والدتي – هو المنازع الوحيد لحد الساعة – يبلغ من العمر ما يفوق الثمانين سنة.
الرأى القانونى

فى اعتقادى أن الإرث هو لكم طالما كل الشهود فى صالحكم لا مشكلة فهو ملككم بالتقدم ووضع اليد وطالما أن الإرث كله ليس به أوراق من أين سيأتى عمك بالاوراق التى تثبت ..وفيكم توصلوا لإتفاق سويا طالما أنك لا تريد اللجوء للقضاء

لمزيد من المعلومات تفضل للتواصل مع محامي متواجد الان

تكلم هذا المقال عن : الحصول على إرث لكن لا تتوافر وثائق